Stars Korea and Japan

اهلـآ
بكمـ فيـ
منتدى نجوم كوريا و اليابان
اذا كنت زائر فنرجوا التسجيل
اما اذا كنت عضو فتفضل بالدخول هناا
الاداره::: اغلاهم احلاهم
&بلآكْ

المنتدى يهتم بكل شيء يخص اليابانيين و الكوريين )):شرفتونااا


    فضل العباده

    شاطر
    avatar
    korea.world
    عضو يحب المنتدى
    عضو يحب المنتدى

    تاريخ التسجيل : 21/07/2012
    العمر : 23
    انثى
    عدد المساهمات : 253
    نقاط : 533
    السٌّمعَة : 0
    الموقع : كوريا^^
    المزاجعادي

    فضل العباده

    مُساهمة من طرف korea.world في الأربعاء نوفمبر 28, 2012 10:04 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    فضل العبادة



    للعبادة فضل كبير في صلاح القلوب و تقريبها من رب العالمين، و من بين فضائلها:

    1- العبادة طريق الجنة .. فيها العلاج الشافي الكافي من أمراض القلوب وآفات النفوس، فالتعبد لله يجعل لكِ عند رب العالمين إسم خاص لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا" [رواه البخاري ومسلم]

    وعن معاذ رضي الله عنه قال كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم على حمار يقال له عفير فقال "يا معاذ هل تدري حق الله على عباده وما حق العباد على الله؟"، قلت: الله ورسوله أعلم، قال "فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وحق العباد على الله أن لا يعذب من لا يشرك به شيئًا"[متفق عليه]

    فحق الله على عباده أن يعبدوه وفي المقابل إذا حققوا العبودية كانوا بمأمن من عذاب رب العالمين.

    2- أنها طريق القرب .. و هي أعظم طرق القرب إلى الله عز وجل .. فالتزكية تحدث بأمور كثيرة ومن أهمها العبادة، {وَلا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدّنيَا}[القصص:77]

    كان عون بن عبد الله يقول: "إن أناسا يضعونها على غير موضعها، إنما هي أقبل على طاعة ربك وعبادته"

    يقول الله عز وجل {وَلَه مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرضِ وَمَن عِندَه لَا يَستَكبِرونَ عَن عِبَادَتِهِ وَلَا يَستَحسِرونَ، يسَبِّحونَ اللَّيلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفترونَ } [الأنبياء: 20,19]

    هذه هي صفة العابد .. هذا هو القريب من ربه .. لا يستكبر ولا يستنكف عن عبادة ربه، فالآية ذكرت الدافع والمانع.

    الدافع: القرب، أني أريد أن أكون قريبة جدًا لرب العالمين،

    والمانع: الكبر، لا يستكبرون ولا يستحسنون أي لا ينقطعون عن العبادة ولا يسئمون ولا يفترون.

    كان حذيفة بن اليمان يقول : "من أحب الأحوال عند رب العالمين أن يجد الله عبده عافِرًا بوجهه" .. يعنى ملطخ وجهه بالتراب من طول السجود.

    فلو أردت طريق القرب من رب العالمين سبيلك العبادة {يسَبِّحونَ اللَّيلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفترونَ}[الأنبياء: 20]

    دخل الحسن البصري المسجد ومعه فرقد- أحد سلفنا الصالح- فقعد إلى جنب حلقة فوجدهم يتكلمون فأنصت لحديثهم ثم أقبل على فرقد وقال: "يا فرقد والله ما هؤلاء إلا قوم ملّوا العبادة ووجدوا الكلام أهون عليهم وقل ورعهم فتكلموا"

    الذي ينشغل بالعبادة، لا يلغو بكلام دون فائدة {..عَنِ اللَّغوِ معرِضونَ} [المؤمنون:3]

    منشغل بالعبادة لأنه يتقلب ما بين ذكر ودعاء وقرآن وصلاة وصيام.

    3- العبادة تحفظ من الفتن ومن كل سوء ..

    يقول الله جل وعلا عن عبده ونبيه يوسف {وَلَقَد هَمَّت بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَولا أَن رَّأَى برهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصرِفَ عَنه السّوءَ وَالفَحشَاء إِنَّه مِن عِبَادِنَا المخلَصِينَ} [يوسف:24]

    وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "العبادة في الهرج كالهجرة إليَّ" [رواه مسلم]

    فالذى يتعبد الله فى زمان الفتن كالزمان الذي نعيش فيه الآن، يأخذ أجور الناس جميعًا

    لذلك قالوا : "ذاكر الله في الغافلين كالذي يقاتل عن الفارين"

    قال الله تعالى {وَلَولاَ دَفع اللَّهِ النَّاسَ بَعضَهم بِبَعضٍ لَّفَسَدَتِ الأَرض ..} [البقرة:251] ..كان بن رجب يقول في تأويل هذه الآية "يدخل فيها دفعه عن العصاة بأهل الطاعة" .. البلاء سينزل بسبب وجود المعاصى ولكن أهل الطاعه يدفعوا هذا البلاء.

    قالوا في الأثر: "أن الله يدفع بالرجل الصالح عن أهله وولده وذريته ومن حوله"
    ولي لكم دعاء

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 11:19 pm